الخميس، 11 أكتوبر 2018 03:19 م


 عقد هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام اجتماعًا مع الدكتور مدحت نافع رئيس الشركة القابضة للصناعات المعدنية، والمهندس عبد الظاهر عبد الستار رئيس شركة مصر للألومنيوم لمتابعة أداء الشركات التابعة والموقف التنفيذى للمشروعات

 

 وتابع الوزير الموقف الحالى لمشروع التوسعات الخاص بشركة مصر للألومنيوم بمدينة نجع حمادى محافظة قنا، والذى يستهدف زيادة الطاقة الإنتاجية بقيمة 250 ألف طن لتصل إلى 570 ألف طن سنويا، من خلال استخدام تكنولوجيا متقدمة توفر من استهلاك الطاقة


واستمع هشام توفيق إلى شرح تفصيلى من السيد رئيس الشركة حول المشروع الذى يتضمن إنشاء خط إنتاج جديد بخلايا كهربائية لاستخلاص الألومنيوم بنظاموموقف اختيار استشارى عام للمشروع من خلال مناقصة عالمية محدودة بين كبرى الشركات الاستشارية المتخصصة فى إدارة المشروعات الضخمة


ووجه هشام توفيق إدارة الشركة بالإسراع فى استكمال إجراءات المناقصة، وذلك بالتوازى مع البحث عن جهات تمويل بالتعاون مع الوزارة نظرًا لضخامة المشروع الذى من المتوقع أن تصل تكلفته الاستثمارية إلى نحو 12 مليار جنيه، ومن هذا المبلغ مكون كبير سيتم تمويله من خلال قروض بالعملة الأجنبية، مما يستوجب تكثيف الجهود فى هذا الشأن .                                                   

 

كما استعرض هشام توفيق، خلال اللقاء، ملامح مشروع إنشاء محطة للطاقة الشمسية بهدف توليد الكهرباء للشركة، وموقف إعداد دعوة للشركات المتخصصة فى إنشاء محطات الطاقة الشمسية لتنفيذ المشروع بما يسهم فى خفض تكلفة الكهرباء حيث تعتبر الطاقة أحد مدخلات الإنتاج الرئيسية فى صناعة الألومنيوم التى تستخدم الكهرباء بكثافة